القائمة الرئيسية

الصفحات

ياسين العياري يكشف : الدولة عاجزة عن دفع شهريات ماي لموظفيها “التفاصيل”

ياسين العياري يكشف : الدولة عاجزة عن دفع شهريات ماي لموظفيها “التفاصيل”





المنبر التونسي (ياسين العياري) – حذر النائب ياسين العياري اليوم من خطورة الوضع الاقتصادي الذي وصفه بالصعب جدا، وكشف العياري في تدوينة نشرها اليوم على حسابه في موقع فايسبوك أن الدولة اليوم عاجزة عن صرف أجور موظفيها الذين من المقرر أن يتم صرفها يوم 17 ماي الجاري،

مشيرا إلى أنها لا تملك في الحساب الجاري للدولة إلا 960 مليار في حين أن كتلة الأجور هي 1660 مليار…وبالتالي فهي مطالبة بـ«تدبير» 700 مليار في خلال يومين فقط وهو ما سيضطرها وفق قول العياري إلى قروض سريعة من البنوك إن توفرت السيولة على أن تكون بفوائد خيالية…مشيرا إلى أن هذا التصرف قد ينقذ الموقف اليوم..ولكن أقصى ما يمكنه تقديمه هو تأخير «اللطخة» القادمة لا محالة لبضعة أسابيع فقط لا غير…
وهذا النص الكامل للتدوينة:

صباح الورد، نهاركم طيب.

اليوم، الحساب الجاري متع الدولة فيه 960 مليار.
الشهريات الي بش تتصب نهار 17/05، بعد نهارين، قيمتها 1660 مليار.
يعني في نهارين، يلزم الدولة إتدبر 700 مليار فقط، باش تخلص الشهاري والقباضات مسكرة.
أكيد قروض سريعة من البنوك، كان لقاو سيولة، بفوائد خيالية أقصى ما تنجم تعمله تؤجل المشكل، اللطخة، بضعة أسابيع كان طارت.

المعهد الوطني للإحصاء : نسبة النمو للثلاثي الأول لسنة 2021 : -3%
قانون المالية بني على فرضية نمو ب4%
سعر برميل البترول اليوم 68.84 دولار
قانون المالية بني بفرضية 45 دولار للبرميل
البطالة وصلت 17,8%
الوفد الحكومي لم يقدم للنواب و لا للرأي العام نتائج زيارة واشنطن و أعتقد أنها لو كانت إيجابية ما كانوش بش يغطيو.


زيدو تعاركو في تفسير رسالة الغفران، زيدوا إنتقموا من الدولة و في بالكم تنتقموا من الحكومة، زيدوا أنقبوا عينين بعضكم، زيدوا صفقوا للتهريج و الشعبوية خاطره ضد فلان أو ضد فلتان، بردولكم على قلوبكم؟

شختوا كيفاش عبير عطلت المجلس و سامية عطلت مكتب المجلس و النهضة و باراشوكهم فضحوا فلان و ضحكوا على فلتان و الرئيس عطل الحكومة و الحكومة عطلت العباد؟

هاي طارت الشيخة و حضرت المداينية.
هي سفينة واحدة، الكلنا فيها، كل نقبة تنقبها شماتة في غيرك، تدخل الماء ليك إنت زادة.

هذا ما يحدث حين نستثمر في الكره و الشماتة و الشعبوية و التهريج.
الشعب الي تحركه الشماتة، مصيره هذا!


الشعب و السياسيين الي ما يفرقوش بين الحكومة و الدولة، بين الأشخاص و المؤسسات، الي ينتخبو عباد باش تهرسللهم توانسة أخرين موش باش تبني معاهم، هذا مصيرهم.

الشعب الي يصفق لخرق الدستور، الي في عوض يعاقب نوابه المهرجين يصفقلهم، هذا مصيره.

الوضعية صعبة جدا، أكثر مما تتخيلون، لكن مزال بعض الأمل، مزال الإنقاذ ممكنا : إنقصوا من الدروشة، الناس الكل تحترم الدستور و القانون بلا ريق بلا عسول، حالة طوارئ قانونية لتغيير كامل الترسانة، الكل! لتغيير وجه البلد، لفتح الإقتصاد و إصلاح المؤسسات الكل و بيع الزايد و حطان النقابات في بلاصتها و الutica في بلاصتها و الرقمنة القسرية.. سنكون في وضعية إتلاف الثلث لإصلاح الثلثين.

الكل سنتألم و سندفع و سنخسر، من إستفاد أكثر سيدفع أكثر، لا خطوط حمراء و تهناو، حتى كان تسخايب روحك خبيث و تعرف تعوم، البحر غارق و موجه متلاطم! لو غرقت السفينة، سنغرق كلنا.
كان بالحق تحب بلادك و أرض جدادك، الآن وقت الملحمة، الآن يمكنك إثبات ذلك.


الوضع صعب جدا، لكن الإنقاذ ممكن اليوم، مزال ثمة أمل، أما راو كل يوم نزيدو فيه الفوضى و عقلية شماتة في هاضوكم و الهروب للأمام و تطفية الضو، ينقص الأمل و يغلى سوم الإصلاح.

كان علينا أحنا أمل و عمل، عطيتونا نائب واحد خاطر لا فلمنا لا كذبنا و قلنالكم نخدموا مع التوانسة الكل في ما ينفع الناس و رغم ذلك، من ديسمبر الي فات قدمنا حلول و تصور كامل مدروس للخروج من الأزمة و فتح الإقتصاد و دعم المؤسسات الصغرى و التوسطة و عدالة جبائية و البايبال و البيتكوين و القنب و FCR، ما تلهى بينا حد! ما سمعنا حد!

الوحيدين الي عملوا زوز مقترحات جدية للخروج من الأزمة..هوما أحنا! لكن هاكم شفتوا : شكون قلك يحبوا يخرجوا من الأزمة؟ يستثمروا في الأزمة و كي سيدي كي جواده! الأزمة فرصة لضرب خصم فيربحوا هوما و ثمن الأزمة يدفعوه التوانسة فعلاش تحبهم يلوجوا على حل؟

جرحى حكومة ال44 مليار و الفساد و فتح الحدود بلاش pcr و -20 نمو و رئيسهم و نادية، مشكلتهم يطفيو نارهم و ينحيو الغنوشي مهما كان الثمن.
جماعة سيدهم الشيخ و باراشوكو ما يعنيهمش زادة هذا! أعطيهم كيفاش يشلكوا الرئيس فقط! الباقي؟ موش مشكلتهم.