القائمة الرئيسية

الصفحات

المشيشي يعلن عن استئناف التظاهرات الثقافية والفنية بكافة فضاءات العروض



واكب رئيس الحكومة هشام مشيشي بعد ظهر اليوم بمدينة الثقافة الشاذلي القليبي بالعاصمة عرضا موسيقيا أحيته الفنانة عائدة النياطي صحبة عدد من الموسيقيين بقيادة مجمد بوسلامة بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، معلنا بذلك استئناف الأنشطة والتظاهرات الثقافية مع الحرص على تطبيق البروتوكولات الصحية في الغرض.
وحضر رئيس الحكومة هذا العرض مرفوقا بوزير الثقافة بالنيابة الحبيب عمار ووزيرة المرأة والأسرة وكبار السن ايمان الزهواني هويمل.
وأكد رئيس الحكومة بهذه المناسبة قراره استئناف التظاهرات الثقافية والفنية بجميع فضاءات العروض مع تطبيق البروتوكول الصحي الخاص بكل مجال، مبرزا أن هذا القرار ينبع من الإيمان بأهمية الأنشطة الثقافية والفنية من النواحي الاجتماعية والاقتصادية باعتبارها قطاعات مشغلة لعدد كبير من أهل القطاع فضلا عن قيمتها الحضارية والرمزية والإنسانية.
وأوضح رئيس الحكومة أن المنتسبون إلى الميادين الثقافية والفنية والإبداعية تضرروا بصورة كبيرة بصفة مباشرة وغير مباشرة من جائحة كورونا مؤكدا أنهم بحاجة إلى المساندة والتشجيع في ظل هذا الظرف الصحي الدقيق مشددا في هذا السياق على الثقة الكبيرة التي توليها الحكومة في قدرة القائمين على تنظيم التظاهرات الثقافية وحرصهم على تطبيق البروتوكولات الصحية في الغرض.
وبيـّن رئيس الحكومة أهمية الثقافة والأنشطة الفنية والابداعية وجوهريتها في حياة الإنسان طالما أنها عنوان تقدم الشعوب ورقيها وتعبير عن الفكر والهوية والطاقة الإبداعية الخلاقة ومصدر للثروة الحقيقية القائمة على الابتكار والتجديد، محيـّيا، بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، كل نساء تونس المشتغلات في مختلف الميادين الفنية والثقافية والفكرية.