القائمة الرئيسية

الصفحات

جليلة بن خليل : تمنّينا تواصل الاجراءات القديمة ولسنا موافقين على التجمعات المنظمة من طرف الأحزاب

 

أكّدت الدكتورة جليلة بن خليل العضوة باللجنة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا اليوم الإثنين 8 مارس 2021 أنّ اللجنة تمنت مواصلة تطبيق الاجراءات الوقائية القديمة للسيطرة على الوضع الوبائي أكثر خاصة مع تسجيل انفراج.

وقالت بن خليل خلال مداخلة لها صباح اليوم على برنامج “أحلى صباح” بإذاعة “موزاييك أف أم” : “تمنيّنا الابقاء على الاجراءات الوقائية القديمة واللجنة القومية ارتأت ان ترفع عددا من الاجراءات ” مضيفة “اللجنة الوطنية لمجابهة كورونا تهتمّ بالوضع الصحي فقط وللجنة القومية اعتبارات أخرى ونرجو ان نبقى على نفس المنوال… كنا نحبذ ان تتواصل الاجراءات الاخرى و لسنا ضد الاجراءات الجديدة بقدر ما نطالب بتطبيق البروتوكولات الصحية”.

وتابعت “لسنا موافقين على التجمعات وما يحدث ايام السبت سواء تلك المنظمة من طرف احزاب أو التي تشهدها الاحتجاجات وكنا نحبذ ان تكون الدولة اكثر صرامة “.

يُشار الى أنّه تمّ التخفيف في اجراءات الوقاية من فيروس كورونا ودخولها حيز التنفيذ بداية من اليوم شملت اساسا التقليص في ساعات حظر الجولان وعودة التنقل بين المدن وتواصل عمل المطاعم والمقاهي الى حدود الساعة الثامنة ليلا والغاء اجراء الحجر الصحي الاجباري بالنسبة للوافدين الى تونس والاكتفاء بتحليل سلبي لا يتعدى 72 ساعة + حجر ذاتي + تحليل سلبي اخر بعد 48 ساعة.