القائمة الرئيسية

الصفحات

قيس سعيّد : ''بعض قرارات المحاكم تصدر في شكل عمليات قسمة للسلطة وضرب في الشارع''



عبر رئيس الجمهورية قيس سعيد اليوم الخميس 4 فيفري 2021، عن أسفه من أن عديد الأحكام القضائية، لا تجد طريقها الى التطبيق سواء ماديا او جزائيا.

كما توجه سعيد خلال استقباله بقصر قرطاج نجيب القطاري الرئيس الأول لمحكمة المحاسبات الذي قدم له التقرير السنوي الثاني والثلاثين للمحكمة، إلى جانب تقرير عن غلق ميزانية الدولة لتصرف 2018، بالشكر الى كل القضاة في تونس وفي محكمة المحاسبات الذين يطبقون القانون ولا يخافون لومة لائم.
وعبر رئيس الجمهورية عن تطلعه أن تكون المحاكم التونسية وسيلة لتطبيق القانون وليست لتصفية الحسابات قائلا :"هناك حسابات تسللت الى المحاكم فصارت القرارات و الأحكام تصدر في شكل عملية قسمة للسلطة وعملية ضرب في الشارع ".
هذا وأكد حرصه الشديد عل العمل على تطبيق القانون ولن نترك أوعدم السماح لأي كان بالخروج عنه، مضيفا أن هناك تجاوزات كثيرة ولابد في التفكير في طرق تحقيق المقاصد الحقيقة للقانون و النأىي بالمحاكم عن تصفية الحسابات.
كما نوه سعيد بالدور الذي تقوم به دائرة المحاسبات وسائر المحاكم الأخرى على اختلاف أصنافها، لأن القانون لا يمكن أن يكون له أثر داخل المجتمع إلا إذا كان هناك قضاء ناجز يعمل على تطبيقه على قدم المساواة بين الجميع.