القائمة الرئيسية

الصفحات

صراخ وهتافات بمكبر الصوت من كتلة الدستوري الحر أثناء الجلسة العامة للبرلمان


شهد انطلاق الجلسة العامة بمجلس نواب الشعب، صباح اليوم الثلاثاء 2 فيفري 2021، حالة من التوتر والفوضى بسبب هتاف النائب عبير موسي مستخدمة مكبر صوت مرددة عدد من الشعارات منها "حكومة العرش لا تلزمنا"، مما عطل سير أشغال الجلسة.
واستهلت رئيسة الجلسة النائب الأول لرئيس مجلس نواب الشعب، سميرة الشواشي الشواشي قد استهلت الجلسة بالترحم على وفاة والد النائب محمد العفاس ووفاة والدة النائبة كنزة عجالة والمحامي والمفكر التونسي حسن الغضباني، ووصفت ما أقدمت عليه موسي " بالأعمال غير المسؤولة".

ودعت النواب إلى تلاوة الفاتحة على أرواح المتوفين غير أن عبير موسي واصلت هتافها وصراخها عبر مكبر الصوت أثناء تلاوة الفاتحة.
كما عبير موسي رفقة نواب الكتلة ذاتها، الصراخ في وجه مقرر لجنة المالية والتخطيط والتنمية فيصل دربال أثناء تقديمه تقرير اللجنة حول مشروع القانون المعروض على أنظار الجلسة وتوجهت النائبة بالصراخ في وجه وزير الاقتصاد والمالية ودعم الاستثمار، علي الكعلي، وقد دعتها رئيسة الجلسة " لعدم مضايقة الوزير".

كما قاطعت عبير موسي أداء اليمين للنائب التومي الحمروني الذي عوض النائب المرحومة محرزية العبيدي.
ونظرا لعدم وجود أي طلب تدخل من قبل النواب أو من قبل الوزير تم المرورمباشرة لمرحلة التصويت على مشروع القانون الذي يتعلق بالموافقة على عقد القرض المبرم بتونس بتاريخ 03 جوان 2020 بين الجمهورية التونسية والمؤسسة الألمانية للقروض من أجل إعادة الإعمار لتمويل برنامج دعم الإصلاحات في القطاعين البنكي والمالي - مرحلة ثانية.