القائمة الرئيسية

الصفحات

وزير الدفاع : ارتفاع وتيرة التحركات الاجتماعية يستوجب البقاء في حالة تأهّب


أكد وزير الدفاع الوطني، ابراهيم البرتاجي، ليلة الاثنين الثلاثاء، أن الوضع الأمني العام بالبلاد يتسم بالهدوء الحذر، مبينا أن التحركات الاجتماعية التي تعيشها عدة مناطق تستوجب أعلى درجات اليقظة للتصدي لنشاط العناصر الإرهابية والتهريب والجريمة المنظمة.

وأوضح البرتاجي في إجاباته على تساؤلات النواب خلال الجلسة العامة لمجلس نواب الشعب المخصصة للنظر في مهمة وزارة الدفاع الوطني من مشروع ميزانية الدولة لسنة 2021، أن تدخل الجيش أثناء التحركات الاحتجاجية يقتصر على حماية مقرات السيادة والمنشآت الحيوية، ومساعدة قوات الأمن الوطني للحفاظ على الأمن العام.

ولاحظ أن التنسيق متواصل وبشكل يومي بين القوات الأمنية والعسكرية، مشيرا إلى الحرص على تجنب احتكاك الجيش بالمواطن.