إعلان علوي

المشيشي سافر إلى فرنسا لزيارة أحد أفراد عائلته المقربة الذي يخضع للعلاج بأحد المستشفيات

 

علمنا من مصادر جديرة بالثقة ان سبب تحول رئيس الحكومة هشام المشيشي الى باريس ليلة البارحة هو زيارة احد افراد عائلته الذي يقيم بأحد المستشفيات ويخضع للعلاج، وان المشيشي خير التحول بمفرده كمواطن وبدون برتوكولات واستغلال لموارد الدولة باعتبار ان الزيارة خاصة .

وبخصوص ما نشر حول ان رئيس الحكومة اراد ان يقضي عطلة راس السنة في باريس، فقد اكد مصدرنا ان هذا الكلام لا اساس له من الصحة باعتبار ان لا احتفالات في باريس هذه السنة براس السنة واغلب افراد عائلة المشيشي في تونس.





ليست هناك تعليقات