القائمة الرئيسية

الصفحات

طريقة جديدة للتحيّل : كهل يدّعي وفاة ابنته وعجزه عن توفير 120د لدفنها

 

تداول عدد من رواد مواقع التواصل الإجتماعي يوم أمس الإثنين 30 نوفمبر 2020، خبرا مفاده عجز مواطن في حي التضامن عن دفن ابنته بسبب عدم امتلاكه مبلغ 120د لتوفير قبر لها بمقبرة الجهة.

ولقى هذا المنشور تداولا واسعا وموجة تعاطف كبيرة مع هذا المواطن ما دفع الفنانة التونسية فايزة المحرصي إلى التدخل واعلانها تكفلها بكل تكاليف الدفن.

لكن في متابعة للحادثة أكد رئيس بلدية حي التضامن، رضا الشيحي، في تصريح صباح اليوم الثلاثاء 1 سبتمبر 2020، لإذاعة موزييك أن المواطن الذي ادعى وفاة ابنته تبين أنه يقطن في منطقة قصر سعيد وهي تابعة للدائرة باردو.

وأضاف الشيحي أنه اتصل شخصيا بهذا المواطن  لمعرفة تفاصيل الوفاة والتدخل لصالحه من أجل تسهيل عملية واجراءات الدفن لكن رواية الأخير كانت غريبة بعد أن أغلن أن وفاة ابنته ناتجة عن نطحة كبش.

وقال رئيس بلدية باردو أنه اتصل بعناصر الأمن لإعلامهم بوجود موت مستراب وعملية دفن ستقام بإجراءات غير قانونية.

وأفضت التحريات الأمنية إلى عدم وجود حالة وفاة ولا عملية دفن وأن المواطن المذكور  ليس له فتاة وباغت الجميع وأنه شخص متحيل ويتحرك بإسم مستعار ويقوم بإبتزاز الناس بطريقة غريبة من خلال ترويج الشائعات على صفحات التواصل الإجتماعي لجلب تعاطف المواطنين.

وأكد رئيس بلدية حي التضامن أن المواطن المذكور ليس لديه سوابق عدلية والأبحاث مازالت جارية في شأنه.