القائمة الرئيسية

الصفحات

وزير الصحة يقدّم آخر المعطيات عن تطوّر الوضع الوبائي


قال وزير الصحة فوزي مهدي في تصريح لموزاييك الجمعة 27 نوفمبر 2020 إنّ استقرار الوضع الوبائي في تونس حاليا ما يزال هشّا، مشيرا إلى أنّ الإصابات ما تزال مرتفعة وأنّ المساعي منصبّة في الوقت الراهن على الحدّ من الخسائر.

وتشير تقديرات وزارة الصحة إلى إصابة 12 بالمائة من التونسيين بفيروس كورونا، فيما تجاوزت الوفايات عتبة الثلاثة آلاف.
وأوضح الوزير أنّ نسب الإصابة بالفيروس ما تزال مرتفعة، لكن في المقابل تشهد نسب المناعة تحسّنا ملحوظا. 
وبحسب التوقعات فإنّ ذروة الإصابات بالفيروس ستكون في حدودمنتصف ديسمبر المقبل في حال إحترام الإجراءات الوقائية، ولاحظ الوزير أنّ تأثير الموجة الثالثة سيكون محدودا في حال تواصل احترام هذه الإجراءات.