إعلان علوي

المشيشي : "الوضع الصحي مازال خطيرا.."


إعتبر رئيس الحكومة هشام المشيشي اليوم السبت أن الوضع الصحي مازال خطيرا في ظلّ استمرار إرتفاع مؤشرات الإصابات بفيروس كورونا المستجد.
وأضاف المشيشي في تصريح على هامش إشرافه على ندوة الولاة المنعقدة اليوم بالعوينة، أن تنظيم الندوة يأتي في وضع صحي وإجتماعي خاص تعيشه تونس في ظلّ إنتشار جائحة كورونا معبرا عن أمله في أن يؤدي تظافر كل الجهود الى محاصرة الفيروس التاجي.

وأثنى رئيس الحكومة بالمناسبة على الدور المحوري الذي يقوم به الولاة في إنفاذ الإجراءات الوقائية لمكافحة الفيروس ،مؤكدا أن الجهود منصبة لتوفير كافة الوسائل الوقائية والطبية للمواطنين.كما أشار إلى أن إستراتيجية مكافحة الجائحة في تونس تهدف إلى حماية صحة المواطنين في مقام أول وتوفير كل الإمكانيات العلاجية مع السعي إلى الحفاظ على ديمومة نشاط المؤسسات ومواطن الشغل.

ليست هناك تعليقات