إعلان علوي

الدكتور لهذيب مدافعا عن المصحات الخاصة : القطاع الخاص ماهواش جمعيات خيرية.. راهي الصحة غالية

 

نشر الدكتور ذاكر لهذيب اليوم تدوينة على صفحته بالفايسبوك ضمنها انتقاده لما أسماه بحملات شتم القطاع الخاص في الصحة وشيطنته مشيرا إلى إفلاس المستشفيات العمومية وداعيا وزارة الصحة إلى الاهتمام بصحة المواطنين.

ويأتي دفاع لهذيل عن مصحات القطاع الخاص في وقت تتعرض فيه لانتقادات بسبب مطالبة بعضها بمبالغ مالية مرتفعة لقبول مصابين بكورونا.

وفيما يلي نص التدوينة:

صباح الخير ،

يلزمنا نفيقوا شوية من التخميرة ومن حملات شتم القطاع الخاص في الصحة وشيطنتها .
يا عالم راهو الصحة غالية والمواد الطبية الي أغلبها مستوردة أسعارها العالمية في ارتفاع مستمر والدينار في انهيار متواصل.

يا وزارة اشراف راك معادش اسمك وزارة الصحة العمومية راهو اسمك وزارة الصحة ادخل واحمي قطاعك وتكلم وقول راهي الصحة غالية أما صحة مواطنيننا أغلى بكثير.

راهي المستشفيات العمومية مفلسة موش على خاطر الكنام ماخلصتهاش أما راهي المواد الطبية ومواد حماية الطواقم الطبية غالية.

القطاع الخاص ناس عملت مشاريع واستثمار موش عاملة جمعيات خيرية باش تخدم بالخسارة .

هامش الربح يلزموا يكون مقنن ويلزم منع العادة السيئة وهي طلب صك قبل الدخول المصحة .

في البلدان الرأسمالية ماعندكش تأمين ماتدخلش للمستشفى.

راهي اتعاب الطبيب مقننة من عمادة الاطباء وخدمة طبيب الانعاش مرهقة جدا وحضوره بصفة متواصلة امام المرضى موش يعمل عيادة ويتعدى.

يلزمنا نخرجوا ونصارحوا الناس ونفهموهم باش نعملوا اتجاه اشتراكي الناس الكل تداوي بلاش وتروح.

والا اتجاه الناس تداوي بالفلوس والصناديق الاجتماعية تخلص.

والا نسبوا بعضنا وندفنوا موتانا ونودعوا اطبائنا في المطارات .

وحسب معرفتي بالحكومات الحالية الحل الثالث هو الصحيح.

تنويه : أقدم اعتذاراتي لكل ممرض شريف تحس من التدوينة، وفسحت المولدي . باش تصلحوا القطاع يلزم الناس الكل نساهموا مع بعضنا.

اما الي قال كلام بذيء هذاك مستواه والاعتذار لا يتوجه الى شخصه الوضيع.

ليست هناك تعليقات