إعلان علوي

الدكتور رفيق بوجدارية : الوضع في تونس ينذر بإنفجار وشيك سيجرف كل شيء..

 

قال رئيس قسم الاستعجالي في مستشفى عبد الرحمان مامي بأريانة الدكتور رفيق بوجدارية، اليوم الاثنين، أنّ الوضع في تونس ينذر بإنفجار إجتماعي وشيك سيجرف كل شيء وسيُؤدي إلى إنهيار الدولة.

وأضاف في تدوينة له على الفايسبوك أنّ "الخطر داهم و هذه المرة لن يكون إسقاط نظام بل سقوط دولة بناها آبائنا بالعرق و الدموع و الوطنية و التقشف"، مُشيراً إلى أنّ البلاد اليوم في حاجة إلى خطاب الصراحة و الشجاعة.

ودعا رئيس الجمهورية أن يتحمل مسؤولياته الدستورية في الحفاظ على المصالح العليا للدولة التونسية و على الأمن القومي التونسي.





ليست هناك تعليقات