القائمة الرئيسية

الصفحات

عبد الرحمان الهذيلي : "الأمور ماشية وتتأزم وشتاء 2021 سيكون ساخنا جدا لم تعرف له البلاد مثيلا"

 

أكد عبد الرحمان الهذيلي رئيس المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، أن 100 ألف شاب ينقطعون سنويا عن الدراسة، وأنه وإلى حدود أمس، وصل 12400 تونسيا إلى سواحل إيطاليا، في حين مُنع 12000 من الوصول إلى إيطاليا.  

ووصف الهذيلي في تصريح لموزاييك اف ام أرقام الهجرة غير الشرعية "بكونها المؤشر على الاحتقان الاجتماعي ومحرار الوضع" واصفا الأرقام الحالية بالمرتفعة جدا والتي قاربت شتاء ثورة 2011.

واعتبر الهذيلي أن الحكومات المتعاقبة هي المسؤولة عن الوضع الحالي والاحتقان الاجتماعي الحالي، متابعا "توقعنا هذه التحركات ونبّهنا كثيرا إليها.. لكن تصريح رئيس الحكومة عجّل بها".

كما انتقد توصيف هذه التحركات من مسؤولي الدولة بكونها "مدفوعة" معتبرا أن ذلك سيؤجج الوضع متابعا "نتوقع شتاء ساخنا لم تعرف له البلاد مثيلا بداية من جانفي 2021، ولن تمنع جائحة كورونا هذه التحركات.. وهي لن تقتصر على جهات دون أخرى.." واستدرك "ربي يستر البلاد وأحمّل مسؤولية ما سيقع للحكومة" مضيفا "الأمور ماشية وتتأزم ونحن في حيرة.. ما المخرج؟ حقيقة نحن حائرون''.

 كما انتقد عبد الرحمان الهذيلي بشدة آداء رئيس الحكومة واصفا إياه ''بغير الكفء''.