إعلان علوي

والد رحمة لحمر يرد على الحقوقيين الرافضين لتطبيق الإعدام


قال والد الشابة رحمة لحمر ضحية جريمة القتل التي جدت مؤخرا في منطقة عين زغوان بتونس العاصمة، في رده على الحقوقيين الرافضين لتنفيذ حكم الإعدام على القاتل، إن من قتل نفسا بشرية مرة واحدة، قادر على تنفيذ جرائم أخرى يروح ضحيتها أبرياء آخرون، معتبرا أن دور الدولة يتمثل في إنقاذ أولئك الابرياء عبر تطبيق حكم الإعدام.
وأكد في تصريح لمراسل الجوهرة اف أم، على هامش وقفة احتجاجية انتظمت اليوم في ساحة الحكومة بالقصبة للمطالبة بتفعيل حكم الإعدام في تونس، أكد أنه وعد ابنته الراحلة لدى مواراتها الثرى بأخذ حقها، وحق كل ضحايا جرائم القتل.
كما اعتبر أنه من غير المعقول أن يتواصل تعليق حكم الإعدام في تونس، بينما يتمتع المجرمون بالأكل والشرب والإقامة في السجون بأموال المجموعة الوطنية، وفق تعبيره.

ليست هناك تعليقات