إعلان علوي

المكّي يدعو لمطالبة الاتحاد الاوروبي بمراجعة قرار منع دخول التونسيين إلى أراضيه

 

دعا وزير الصحة السابق عبد اللطيف المكي اليوم الخميس 22 اكتوبر 2020 ضمنيا السلطات التونسية الى مطالبة الاتحاد الاوروبي بمراجعة قرار منع القادمين من تونس من دخول أراضيه على أسس علمية.
وتساءل المكي في تدوينة نشرها على صفحته بموقع “فايسبوك” عن سبب اتخاذ الاتحاد قرار المنع مشيرا الى  ان نسبة الإصابات في تونس أقل بكثير مما يحدث في أغلب البلدان الأوروبية مبرزا ان أحد بلدان الاتحاد دون ان يسميه سجلت أكثر من 30000 إصابة في يوم واحد .
واكد المكي ان قرار الاتحاد يذكّره بتصنيفات أخرى وصفها بغير المقنعة من نفس الجهة ضد تونس.
يذكر ان موقع صحيفة “لوفيغارو” كان قد كشف يوم أمس انه تم سحب تونس وكندا وجورجيا من قائمة البلدان المرخص لمسافريها بالتواجد في دول الاتحاد الاوروبي بسبب الوضع الوبائي فيها .ونقل الموقع عن مصادر حكومية دون أن يسمّيها تأكيدها لوكالة “فرانس براس” ان ممثلي دول الاتحاد الاوروبي الـ 27 قرروا في المقابل اضافة سنغافورة الى قائمة البلدان المسموح لمواطنيها بدخول دول الاتحاد مشيرا الى ان عدد بلدان القائمة المذكورة انخفض بذلك من 11 الى 9 والى ان الحاق سنغافورة بالقائمة التي قال انها لم تتغير منذ شهر اوت المنقضي جاء نتيجة تحسن في نسبة الاصابات المسجلة بها. 

وذكّر الموقع بأن الاتحاد الاوروبي كان قد قرر في منتصف شهر مارس 2020 في اطار مكافحة انتشار فيروس كورونا منع “السفرات غير الضرورية” من البلدان الاخرى لاراضيه وبأن دول الاتحاد اتفقت على السماح بقبول رعايا 15 دولة قبل تخفيض العدد الى 11 دولة في اوت الماضي.

ليست هناك تعليقات