إعلان علوي

المغرب : الدعوة لسن قانون الإخصاء الكيميائي في حق مغتصبي الأطفال


شهد المغرب دعوات لسن قانون الإخصاء الكيميائي كعقاب لمغتصبي الأطفال في البلاد خاصة بعد اغتصاب الطفل عدنان وقتله في مدينة طنجة أمس السبت 12 سبتمبر 2020.
ودعا القاضي بمحكمة النقض محمد الخضراوي، إلى سن قانون الإخصاء الكيميائي لمعاقبة المجرمين مغتصبي الأطفال، مشددا على ا أهمية وجود نص قانوني يخول للقضاة معاقبة مرتكبي هذه الجرائم في حق الطفولة.
وأضاف القاض في حوار لصحيفة "هسبريس"، إن العديد من الدول الديمقراطية والمتحضرة لجأت إلى تشريع عقوبة الإخصاء الكيميائي عن طريق إعطاء المحكوم عليه في جرائم اغتصاب الأطفال حقنا تقضي على رغباته الجنسية لمدة زمنية معينة بحيث لا يبقى في مقدوره أن يرتكب جريمة مشابهة كما يثير الرعب لدى الآخرين.

جدير بالذكر أنه تم العثور على جثة طفل يبلغ من العمر 11 عاما، كان ضحية اغتصاب أمس السبت بمدينة طنجة شمالي المغرب.

ليست هناك تعليقات