إعلان علوي

لطفي المرايحي :"قيس سعيّد ماهوش حاجة كبيرة.. وأنا غسلت منو يَدَيَّا.."


أكد الأمين العام للإتحاد الشعبي الجمهوري لطفي المرايحي، اليوم الثلاثاء 15 سبتمبر 2020، أثناء إستضافته في برنامج “ميدي شو” على اذاعة موزاييك, أن قراءة رئيس الجمهورية قيس سعيد للدستور مجانبة تماماً للصواب، مشيراً إلى أن هذا الأخير لم يحترم النظام البرلماني في أكثر من مناسبة شأنه شأن الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي، حسب قوله
وفي السياق ذاته، قال المرايحي:” قعدت مع قيس سعيد و نعرفو.. ماهوش حاجة كبيرة.. لا خيال و لا تصور هذا رأيي فيه “
وتابع:” قدرته على الإستماع مفقودة وليس له أفكار واضحة وتصورات في مستوى المرحلة، أتحاشى نقده نظراً للعاطفة التي تغلب على الشارع التونسي، لا داعي للحديث عنه غسلت منو يَدَيَّا..”.
من جهة أخرى، أوضح المرايحي أنه على رئيس الحكومة هشام المشيشي أن يكون رئيس الأغلبية الحزبية وإلا فإنه سيتحول إلى دمية ومن السهل استهدافها
وبخصوص أزمة جائحة كورونا، قال المرايحي أن الحكومة أخطأت في إقرار الحجر الصحي الإجباري خاصة وأن ذلك كلف خزينة الدولة خسائر باهظة، قائلاً أن هناك بطولات واهية في علاقة بنجاح الحكومة السابقة في مجابهة أزمة جائحة كورونا، وهو ما دفعه إلى الدعوة إلى إحداث لجنة تحقيق حول “سوء إدارة أزمة كورونا”.

ليست هناك تعليقات