إعلان علوي

رئيس الحكومة يوصي بالإحاطة الفورية لعائلة شهيد الوطن سامي مرابط


في موكب خاشع، شيعت مدينة المكنين من ولاية المنستير في حدود الواحدة ظهرا جثمان شهيدها وشهيد الوطن الوكيل بالحرس الوطني سامي المرابط ، وقد حضر مراسم الدفن السيد هشام المشيشي رئيس الحكومة والسيد توفيق شرف الدين وزير الداخلية والسيد امر الحرس الوطني وعدد كبير من الاطارات والقيادات الأمنية و عدد من نواب الشعب من سوسة والمنستير.
و صرح رئيس الحكومة هشام المشيشي أن طبيعة العملية الإرهابية الجبانة الأخيرة تؤكد أن هذه المجموعات تتخبط و لم يعد لها مكان في تونس و أرادت توجيه رسائل و لكنها فشلت بفضل يقضة المؤسسة الأمنية في تونس التي حققت نجاحات عديدة في مجال مكافحة الإرهاب و المجهودات لازالت متواصلة في هذا المجال.
و أضاف هشام المشيشي أنه أوصى بالإحاطة الكاملة و الفورية بعائلة الشهيد و توفيرجميع مستحقاتهم دون إنتظار. و أكد المشيشي أنه يساند و يدفع بإتجاه مبادرة رئيس الجمهورية المتعلقة بالإحاطة بالأمنيين و عائلاتهم.

ليست هناك تعليقات