إعلان علوي

باحثة صينية : فيروس كورونا من صنع الإنسان


أكدت عالمة الفيروسات الصينية ، مينغ يان ، أن فيروس كورونا الذي ظهر في الصين أواخر ديسمبر 2019 ، وتفشى في كافة أنحاء العالم وحصد أرواح مئات الآلاف حول العالم ، هو من صنع الانسان .
وقالت ، العالمة لي مينغ يان، في مقابلة مع برنامج بريطاني "لوس وومن"، إنها شاركت في الأبحاث الأولى حول "كوفيد-19" العام الماضي و كانت مختبئة خوفًا على سلامتها.
ووأضافت يان ، متحدثة عبر الفيديو من مكان سري، أن فيروس كورونا نشأ في مختبر في ووهان ويخضع لسيطرة حكومة الصين.
وأشارت أن التقارير التي تحدثت عن أن فيروس كورونا نشأ في سوق ووهان للحيوانات مجرد "سحابة دخان"، وأنها تملك أدلة على أن الفيروس ليس من الطبيعة وأنه من صنع الإنسان، مؤكدة أنها ستقوم بنشر هذه الأدلة.
وأضافت الخبيرة، أنه يمكن التأكد من منشأه بناء على تسلسل الجينوم الذي يشبه بصمة الإنسان.
وبصدد طلب الحكومة من العالمة التزام الصمت، قالت يان "كنت طبيبة وحاصلة على درجة الدكتوراة، وأعمل مع مجموعة من كبار الخبراء في العالم، ولأنني حصلت على شهادتي الجامعية من الصين، فقد تم تكليفي بإجراء التحقيق السري حول الالتهاب الرئوي الجديد في ووهان".
وأضافت "أبلغت مشرفي بما وجدته خلال التحقيق، لكن لم يكن هناك رد، فالجميع كانوا قلقين، لذلك التزمت الصمت"، وتابعت "لهذا قررت أن أخبر الناس ونشرت فيديو على يوتوب من أمريكا أن الصين اكتشفت وباء كورونا ينتقل من إنسان لآخر".
يشار الى أن الباحثة الصينية التي غادرت البلاد قد أكدت في وقت سابق أن السلطات في بلادها كانت تعرف بوجود فيروس مميت لكنها لم تعلن عنه.

ليست هناك تعليقات