إعلان علوي

الديوانة تكشف تفاصيل تهريب "بوتوكس" تركي مغشوش إلى تونس


أفاد الناطق الرسمي للديوانة التونسية العميد هيثم زنّاد، خلال تدخّله في برنامج صباح الناس أنه بالتنسيق مع مصالح شرطة الحدود، تم الكشف عن عملتي توريد دون إعلام، في مطار تونس قرطاج، خلال الأسبوع ذاته.
وأوضح المتدخل أنه في مرحلة أولى تم التفطن إلى وجود 184 عقارا من مادة البوتوكس، بحوزة موظف في شركة طيران قادم من مطار اسطنبول الدولي، وقد قدرت قيمتها بـ 230 ألف دينار، وإثر عملية التحري تم الكشف عن تورط أطراف آخرين يقومون بتسويق “البوتوكس”، وقد تعهدت بالقضية إدارة الأبحاث الديوانية لمواصلة التحريات.

وأشار هيثم زنّاد إلى أنه بعد يومين من القضية الأولى تم الكشف عن قضية أخرى تتمثل في توريد دون إعلام لـ 300 قطعة من عقار “البوتوكس”، من طرف شخصين قادمين من تركيا، قدرت قيمتها بـ 450 ألف دينار.
وأضاف أنه في وقت سابق تم الكشف كذلك عن عمليات توريد دون إعلام تتمثل في توريد كميات أخرى من العقاقير، قدرت قيمتها بحوالي مليون و700 ألف دينار.
وأوضح المتدخل أن مدة الصلاحية للمواد المحجوزة ليست منتهية، وإنما تنتهي تقريبا في شهر سبتمبر 2021.

ليست هناك تعليقات