إعلان علوي

سفير تونس لدى الأمم المتّحدة يكشف سبب استقالته من السلك الدبلوماسي


قدم سفير تونس في الأمم المتّحدة قيس قبطني استقالته من السلك الدبلوماسي بعد اعفائه من منصبه الذي لم يشغله سوى لـ5 أشهر ، من قبل السلطات التونسية .
وقال قبطني (49 عاما) في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية ، "قرّرت الاستقالة من السلك الدبلوماسي التونسي، إنها مسألة شرف ومبدأ"، مشيرا إلى أنّه لم يعلم بقرار وزارة الخارجية إعفاءه من مهامه واستدعاءه إلى تونس إلا يوم الثلاثاء ومن خلال مواقع التواصل الاجتماعي.
وأعرب قبطني عن أسفه لقرار السلطات التونسية تغيير سفيرين في غضون سبعة أشهر، معتبرا أنّ هذا الأمر "سيئ جدا لصورة بلدي".
وأشار السفير إلى أن سبب إعفائه من منصبه يعود إلى "المحيطين برئيس الجمهورية" قيس سعيّد، مؤكدا أنه يرفض نقله إلى مركز مرموق في أوروبا، قائلا "لم أعد أثق" بالرئيس سعيّد.
وأضاف "لقد قمت بواجبي، لقد بذلت قصارى جهدي" مع فريق دبلوماسي صغير جدا في نيويورك، معربا عن خيبة أمله العميقة لما جرى.
يشار الى أن هذا ثاني تغيير للسفير التونسي في الأمم المتّحدة في غضون سبعة أشهر.

ليست هناك تعليقات