إعلان علوي

بالفيديو : مصوّر حادثة الإعتداء على المواطن الإيفواري يكشف كامل التفاصيل



أكد ملتقط الفيديو الذي تداوله رواد موقع التواصل الإجتماعي، اليوم الأحد، والذي يظهر إعتداء كهل يقطن بمنطقة القنطاوي بسوسة بالعنف على شاب إيفواري، أن الكهل وهو صاحب مقهى اعتدى على الشاب بعد أن إتهمه بالسرقة وهو ما أكد أنه اتهام باطل وفق قوله.

وأوضح صاحب الفيديو وهو رئيس جمعية الجالية الإيفوارية بسوسة، أن صاحب المقهى أقدم على فعل مماثل في أكثر من مناسبة، إذ أنه عادةً ما يعمد إلى إتهام العملة وخاصة الأجانب منهم بالسرقة، حتى يتملص من سداد مستحقاتهم المادية، التي لا تتجاوز ال400 دينار في الشهر، حسب قوله.

كما أكد أن المعتدي قام بافتكاك الهاتف الجوال للشاب، إضافةً إلى جواز سفره وأجرة شهرين، قائلاً إن المتضرر لم يقدم شكاية إلى الجهات الأمنية ''لعدم امتلاكه أوراق إقامة في تونس، وهو ما شجع صاحب المقهى على الإعتداء عليه''، حسب تعبيره.

ويذكر أن موزاييك قامت بالإتصال بصاحب المقهى لسرد روايته للحادثة، إلا أنه رفض الإجابة على جميع اتصالاتنا.

                 

ليست هناك تعليقات