إعلان علوي

"لقاح تونسي" ضد كورونا : المستجدات


قال مدير معهد باستور تونس، محمد الهاشمي الوزير، في تصريح للجوهرة أف أم، اليوم الأربعاء، إن المعهد يقوم بتطوير لقاح ضد كوفيد 19، إلا أنه لا يزال في المرحلة ما قبل السريرية، حيث تُجرى حاليا الاختبارات المخبرية والاختبارات على الحيوانات، في انتظار بلوغ المرحلة السريرية التي تتكونه بدورها من 3 مراحل. 
ووصلت 8 تلاقيح في العالم إلى المرحلة الثالثة من المرحلة السريرية، أي آخر خطوة قبل التسويق.
ووفق الوزير، فقد انطلق معهد باستور، ورغم محدودية الإمكانيات، في تطوير لقاح ضد كورونا منذ بداية انتشار الفيروس، بفضل فريق يضم في صفوفه مختصين ذوي خبرة كانوا قد طوروا لقاحا مضادا لداء الكلب باستعمال تكنولوجيا "لقاح الحمض النووي" ADN Vaccin، وهي تقنية غير معتمدة سوى في تجربتين مماثلتين في العالم ولازالت بدورها في المرحلة ما قبل السريرية.
من جهة أخرى بيّن الوزير أن خلية تابعة للمجلس العلمي، تم إحداثها للغرض، تدرس المعلومات حول المرض وتتابع تطور التلاقيح وفعاليتها.

وفي حال ثبوت نجاعة أحد التلاقيح فسيتم، بعد استيراده، الانطلاق في تلقيح كبار السن وحاملي الامراض المزمنة والطواقم الطبية في مرحلة أولى.

ليست هناك تعليقات