إعلان علوي

مخطط لتسميم رئيس الجمهورية : محسن الدالي يوضح


أكد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بتونس محسن الدالي في تصريح لموقع قناة نسمة، ان ما نشرته صحيفة الشروق بخصوص وجود مخطط لتسميم رئيس الجمهورية قيس سعيد غير صحيح و هو مجرد خلاف بين مخبزتين طلب بمقتضاه احد الخصمين وضع مادة في االعجين قصد خسارة المخبزة لزبائنها.
وأكد أن الخبر تطور واصبح رئيس الجمهورية هو  المستهدف في حين أن القصر الرئاسي لايتعامل مع هذه المخبزة مطلقا. 
وأفاد الدالي أنه تم فتح تحقيق على مستوى البحث الجنائي وتم أخذ الموضوع بجدية وتعهدت به مصالح الشرطة العدلية بمنطقة البحيرة وتم لاحقا تسليم التحقيقات للإدارة الفرعية لمقاومة الاجرام بثكنة القرجاني.
وأضاف ان الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بتونس أن الأبحاث جارية وسيقع تحديد المسؤوليات مؤكدا أنه حتى حتى لو أن رئيس الجمهورية لم يكن المعني فإن صحة المستهلك العادي تهمهم.
يذكر أن صحيفة الشروق أوردت في عددها الصادر اليوم أن  احد رجلي الاعمال السابق ذكرهما حاول توريط خصمه المالك لمخبزة بالبحيرة 2 في مخطط لدس السم في كميات الخبز و المرطبات التي تقتنيها رئاسة الجمهورية وفق الصحيفة من المخبزة المذكورة لكن العامل بالمخبزة الذي تم الاتصال به وإغراؤه بمبلغ قدره 20 ألف دينار لاتمام العملية كشف كل خيوط الجريمة.

ليست هناك تعليقات