إعلان علوي

منى البوعزيزي تتحدّى مستشارة رئيس الجمهورية وتنشر معطيات جديدة حول مخطط اغتيال قيس سعيد


تحدت اليوم الجمعة 21 أوت 2020 الصحفية بجريدة الشروق منى البوعزيزي تصريحات مستشارة رئيس الجمهورية المكلفة بالاعلام رشيدة النيفر، التي نفت فيها صحة الخبر المتعلق بمخطط استهداف رئيس الجمهورية عبر تسميمه وأشارت فيه الى أنه كان يجب استشارة الرئاسة قبل نشر خبر مماثل..
وقالت البوعزيزي تعقيبا على تصريحات النيفر “اتحداك يا فاشلة أن تهبط بيان تكذيب رسمي لما نشرته في الشروق و سأنشر الدليل و سيكتشف التونسيين فشلك. و بالنسبة لتهديدك لي بأن استشيرك قبل النشر نقلك “الصحفي لا يستشير بل ينشر و يتحمل مسؤوليته كاملة..
و لباقي الزملاء هذا عدد محضر : 345، براو لوجوا توا على الحقيقة و اتحدى اي جهة تكذب ما نشرناه”.
وكانت صحيفة الشروق قد أفادت في عددها الصادر اليوم أن أحد عمال المخابز بجهة البحيرة 2 قد كشف للوحدات الأمنية عن مخطط كامل حاول رجل أعمال حشره فيه لإغتيال رئيس الجمهورية قيس سعيد. ووفق الصحيفة فان رجل اعمال حاول توريط صاحب مخبزة في مخطط لدسّ السمّ في كميات الخبز التي تقتنيها رئاسة الجمهورية من المخبزة ، وذلك من خلال اغراء العامل بمبلغ 20 الف دينار مقابل القيام بالعملية الا أنه رفض وكشف المخطط للجهات الامنية..

ليست هناك تعليقات