إعلان علوي

قرقاح : "الوضع جدّي وينذر بالخطر خاصة بهذه الولايات"


أكّد الطاهر قرقاح عضو اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا أنّ الوضع جدّي وينذر بالخطر، وتزايد عدد الحالات مؤخرا مردّه التراخي واللامبالاة وفق قوله.

وأضاف قرقاح في تصريح لاذاعة "اكسبراس اف ام" أن الوضع في قابس يعرف تقريبا 331 حالة، والزيارة أديناها للجهة ساعدت في معاينة الوضعية عن قرب، وحاليا كل الفرق الطبية تشتغل بالإضافة إلى المخبر الذي تم تركيزه” متابعا "تطاوين والكاف وتونس والقيروان وسوسة، هذه مناطق بها حالات آخذة للارتفاع، ولهذا يجب الحذر”.

وعن العودة المدرسية والجامعية، قال قرقاح: “هناك لجنة متعددة القطاعات تدرس الأمر، وحسب الحالة الوبائية الحالية لن يحدث تأخير في العودة، لكن يبقى هذا رهين الوضع الوبائي في البلاد عموما، إذ يمكن غلق مناطق معينة بصفة وقتية مثلما حدث في الحامة”.

وشدّد قرقاح على أنّه “لا مجال لغلق الحدود أو العودة للحجر الصحي الشامل وهذه مسألة غير مطروحة” مضيفا “موضوعيا وعلميا هذا الفيروس سيرافقنا لأعوام وشراسة الفيروس لم تتغير”.

ليست هناك تعليقات