إعلان علوي

بالصور / آمنة الشرقي تغادر البلاد وتكتب : "أنا توا في دولة ديمقراطية وباش نمارس حقي في النقد والسخرية.. وتونس خسرتني"


أعلنت المدونة آمنة الشرفي، في تدوينة عبر حسابها على فيسبوك، اليوم السبت، أنها غادرت تونس نحو "بلدان تحترمها وتحترم المواطن وحرية التعبير والضمير"، وفق تعبيرها.
وكانت آمنة الشرفي قد مثلت أمام القضاء على خلفية نشرها يوم 2 ماي 2020، نصا ساخرا على صفحتها على الفايسبوك عنوانه "سورة كورونا" يتحدث على جائحة "كوفيد-19" ويحاكي السور القرآنية، وأصدرت المحكمة الابتدائية بالعاصمة في حقها يوم 14 جويلية 2020 حكما بالسجن لـ6 أشهر وتخطئتها بـ2000 دينار وذلك بتهمة "النيل من المقدسات والدعوة إلى الكراهية بين الأديان والأجناس".
وقالت الشرقي التي تتواجد في ألمانيا، إنها ستتمكن الآن من ممارسة حقها في النشر والتعبير والنقد والسخرية.. بأريحية ودون الخوف من الايقاف مجددا.
واختتمت تدوينها بالقول "تونس هي اللي خسرتني مش انا اللي خسرتها".

ليست هناك تعليقات