إعلان علوي

قبلي : تخصيص نزل لايواء المصابين بكورونا


خصصت جلسة عمل اللجنة الجهوية للتصدي ومجابهة فيروس كورونا المنعقدة امس الجمعة بمقر ولاية قبلي للنظر في أهم الاستعدادات لمجابهة انتشار الفيروس والمجهودات الاستباقية للتعامل مع المرحلة الثانية منه في صورة تجدد الاصابات بالجهة، وفق ما أفاد به المعتمد الاول لولاية قبلي توفيق المبارركي.
وقال المصدر ذاته إن قرب ولاية قبلي من ولاية قابس وخاصة من مدينة الحامة يقتضي مزيد التأهب تحسبا لانتشار الفيروس بحكم العلاقة بين المنطقتين، وبين أن أبرز نقطة تم التطرق لها خلال الجلسة، تخصيص مركز جهوي لايواء المصابين، وقد تم الاتفاق على استغلال أحد النزل بمدينة دوز للغرض خاصة وأن إدارة النزل أبدت استعدادا لايواء الحالات التي قد يتم تسجيلها في صورة انتشار الوباء مع تقديم لمحة عن طاقة استيعاب هذه الوحدة السياحية وبعض النقائص التي يجب العمل على تلافيها.

وذكر المباركي انه سيتم اجراء عملية معاينة ميدانية للنزل من قبل اعضاء اللجنة الجهوية للتصدي ومجابهة فيروس كورونا يوم الاثنين المقبل، للوقوف على الاخلالات والنقائص بهذه المؤسسة السياحية ومعالجتها حتى يكون النزل مجهزا لاستقبال المصابين، مبينا ان هذا المجهود الاستباقي يرمي الى حصر الاصابات بالجهة ان سجلت

كما أشار الى أن ولاية قبلي لم تسجل مؤخرا الا إصابة واحدة محلية لحالة على علاقة بالحالات المسجلة بمنطقة الحامة وقد تم نقلها لمركز الايواء الصحي الوجوبي بالمهدية مع اخضاع محيطها العائلي والمخالطين لهذه الحالة لتحاليل ''بي سي ار'' وكانت نتائج كافة التحاليل ''سلبية'' خصصت جلسة عمل اللجنة الجهوية للتصدي ومجابهة فيروس ''كورونا'' المنعقدة امس الجمعة بمقر ولاية قبلي للنظر في اهم الاستعدادات لمجابهة انتشار الفيروس والمجهودات الاستباقية للتعامل مع المرحلة الثانية منه في صورة تجدد الاصابات بالجهة، وفق ما افاد به المعتمد الاول لولاية قبلي توفيق المبارركي.

وأوضح المصدر ذاته ان قرب ولاية قبلي من ولاية قابس وخاصة من مدينة الحامة يقتضي مزيد التاهب تحسبا لانتشار الفيروس بحكم العلاقة بين المنطقتين، وبين ان ابرز نقطة تم التطرق لها خلال الجلسة، تخصيص مركز جهوي لايواء المصابين، وقد تم الاتفاق على استغلال احد النزل بمدينة دوز للغرض خاصة وان ادارة النزل ابدت استعدادا لايواء الحالات التي قد يتم تسجيلها في صورة انتشار الوباء مع تقديم لمحة عن طاقة استيعاب هذه الوحدة السياحية وبعض النقائص التي يجب العمل على تلافيها

وذكر المباركي انه سيتم اجراء عملية معاينة ميدانية للنزل من قبل اعضاء اللجنة الجهوية للتصدي ومجابهة فيروس كورونا يوم الاثنين المقبل، للوقوف على الاخلالات والنقائص بهذه المؤسسة السياحية ومعالجتها حتى يكون النزل مجهزا لاستقبال المصابين، مبينا ان هذا المجهود الاستباقي يرمي الى حصر الاصابات بالجهة ان سجلت

وأشار الى أن ولاية قبلي لم تسجل مؤخرا الا اصابة واحدة محلية لحالة على علاقة بالحالات المسجلة بمنطقة الحامة وقد تم نقلها لمركز الايواء الصحي الوجوبي بالمهدية مع اخضاع محيطها العائلي والمخالطين لهذه الحالة لتحاليل "بي سي ار" وكانت نتائج كافة التحاليل "سلبية"

ليست هناك تعليقات