إعلان علوي

بالفيديو / بعد الفيديو الذي نشره ''يوتيوبرز'' ألماني : الخطوط التونسيّة تعلّق

Blogger Josh Cahill claims he was bullied by Malaysia Airlines ...


وللتعليق على هذا الفيديو، تدخّل سامي البليدي المدير المركزي للاتصال والعلاقات الخارجية بالخطوط الجوية التونسية في برنامج "أحلى صباح" اليوم الاثنين 24 أوت 2020 لتأكيد أنّ ما نشره اليوتيوبرز العالمي يعدّ من الأمور العادية التي يقوم بها المولعين بالسفر من خلال توثيق رحلاتهم ونقل تجربتهم.
وأشار إلى أنّ ما تمّ تصويره في مطار قرطاج تزامن والإجراءات الاستثنائية المتّخذة توقيا من فيروس كورونا المتمثلة في التقليص في عدد الموظفين والعملة والخدمات المسداة، لافتا إلى أنّ "فضاء الامتياز" يفتح ساعتين قبل أي رحلة "و Josh Cahill رحلته كانت على الساعة 7:00 صباحا وعوض أن يدخل الجناح المذكور الساعة 5:00 قدم قبل بنصف ساعة وتحديدا 4.29 دقيقة وتمكّن من الولوج إلى القاعة قبل الإنتهاء من عملية التنظيف والتعقيم في ظلّ غياب العون المكلف بإغلاق وفتح الباب... وهي صدفة سيّئة للأسف ".
وفي ما يتعلّق بالخدمات على متن الطائرة، أكّد سامي البليدي أنّ Josh Cahill لم يحترم إجراءات السلامة وكان يتجوّل دون أن يرتدي الكمامة ولم يلتزم بالتعليمات المتمثلة في الالتزام بالجلوس في المقعد عند الإقلاع والهبوط وغلق الهاتف.
وشدّد أنّ الشاب الألماني تعوّد انتقاد كل شركات الطيران وإظهار الجوانب السلبيّة، متابعا أنّ الوجبة المقدّمة كانت معلّبة في إطار التوقي من فيروس كورونا "وغياب الخبز عن الوجبة قرار تم اتخاذه بعد أخذ وردّ مع الإبقاء على الجبن... وما تمّ تصويره هو فطور الصباح ولا يستوجب أكثر ممّا قدّم له".
وقال المدير المركزي للاتصال بالخطوط التونسية "نتقبّل الانتقاد برحابة صدر ... لكن لم نخطئ لأننا احترمنا إجراءات التوقي من كورونا حفاظا على سلامة المسافرين". 

               

ليست هناك تعليقات