إعلان علوي

تعنيف إمراة تونسية مقيمة في الأردن وافتكاك طفلها : التفاصيل


تعرّضت مواطنة تونسية مقيمة في الأردن إلى التعنيف و افتكاك ابنها من قبل عائلة زوجها.
وقالت المتضرّرة في مداخلة لها اليوم على "الجوهرة أف أم" إن زوجها توفي منذ مدّة ولم يعد بإمكانها السفر إلى تونس رفقة ابنها البالغ من العمر 3 سنوات.
وأضافت أن عائلة زوجها المتوفي قامت بابتزازها وطلب أموال منها، مشيرة إلى أنهم كانوا سببا وراء إبطال زواجها من شخص آخر مع اتهامها باستهلاك المخدرات.
وأوضحت أنه قاموا باختطاف ابنها منذ شهر وأنها قد تقدمت بشكاية في الغرض للمصالح الأمنية في الأردن والمؤسسات التي تعنى بالطفولة هناك لكن دون أي جدوى.
وتابعت أنها اتصلت بالسفارة التونسية، حيث تلقت وعودا باسترجاع ابنها، مشيرة إلى أنها ترغب في العودة إلى تونس نهائيا.

ليست هناك تعليقات