إعلان علوي

الكاف : الحكم بالسجن سنتين ضدّ شابين بتهمة المثلية الجنسية


قضت الدائرة الجناحية بالمحكمة الابتدائية بالكاف منذ يومين بسجن شابين يبلغان من العمر 26 سنة بالسجن لمدة عامين من أجل المثلية الجنسية و ذلك بالرغم من رفضهما الخضوع للفحص الشرجي. اذ اعتبر القاضي أن رفض المثليين للفحص قرينة ادانة ضدهما في تعد صارخ على الدستور التونسي و على القوانين المنظمة للفحوص الطبية الشرعية حسب ما أفادت به جمعية شمس المدافعة عن حقوق المثليين على صفحتها الرسمية بالفايسبوك
و جددت جمعية شمس دعوتها لرئيس الحكومة الياس الفخفاخ للمراجعة العاجلة للسياسة الجزائية للدولة و ايقاف الاعتداءات الصارخة التي تطال المثليين في تونس و تذكره بأن السياسة الحالية مع منطوق الفصل 230 من المجلة الجزائية لا تدين المثليين مدة الحكم بالسجن فقط انما هي ادانة لبقية العمر حسب تعبيرها

هناك تعليقان (2)

غير معرف يقول...

I think being gay is not a crime it's just the society makes it even harder for the LGBT+ community
to live in Tunisia forgetting that they're still human beings with feelings and I personally see that as bullying and racism
I mean, you are putting people in jail because they are trying to be what they are and not doing what society tells them to do and by considering this as a crime I think you are just taking their freedom away
Tunisia is different from other Arab countries because of our freedom and democracy SO let's keep it that way
And PLEASE don't include religion in this because
"بينهم وبين خالقهم"

Unknown يقول...

زبى مانجا