إعلان علوي

الحمامات : ضحية ثانية للعرافة نفسها ... تُعالج بالعصي والتعذيب

تعيش منطقة الحمامات على وقع جريمة مروّعة راح ضحيتها طفل الـ12 سنة على يد عرافة وبحضور والدته.
لكن يبدو أن 'ريان' لم يكن الضحية الوحيدة للمتحيلة، حيث أكدت 'أم لينا' وهي تونسية مقيمة في فرنسا في برنامج 'صباح الناس' اليوم الاثنين 22 جوان 2020 أنها تعرضت بدورها للتحيل من السيدة ذاتها التي تسببت في وفاة الطفل.
وقالت في هذا الإطار ' مررت باللحظات ذاتها التي عاشتها 'أم ريان' حيث تعرفت على السيدة التي أكدت لي أنها مختصة في أمراض التّوحد وقامت بإطلاعي على عدة شهادات اختصاص.. ومكنتها من مبالغ مالية ضخمة من أجل علاج ابنتي..'
وأضافت أن ابنتها كانت تتعرض للتعنيف من المتحيّلة باستعمال العصي، وأعلمتها إثرها بإيقاف حصص العلاج.

ليست هناك تعليقات